نظام إدارة المحتوي المؤسسي

الرئيسية حلولنا نظام إدارة المحتوي المؤسسي

تصميم مستندات مهيكلة لإدارة المؤسسة وما تملكه من محتوى بشكل كامل

تتولى نماء لتكنولوجيا المعلومات والخدمات اللوجيستية الدعم التام والإدارة المستمرة لإعدادات ECM الخاصة بمؤسستك، وذلك مهما بلغ حجم المؤسسة أو حجم استثماراتها

يعد تعيين مستشارين ECM مؤهلين أمرا مكلفا، في هذه الحالة تعين نماء موارد ملائمة تتوافق مع الميزانية المحددة لضمان إستمرارية العمل.

     يعتقد 73% من المؤسسات أن نصف ما تملكه من محتوى قد يكون بلا فائدة حقيقية؛ وذلك لان هذا المحتوى غير منظم أو يصعب ادارته او يصعب البحث عنه، بذلك يصبح هذا المحتوى عديم الفائدة بالنسبة للمؤسسة.

   فجميع انواع الملفات تحتاج إلى التنظيم، وذلك بهدف تسهيل الوصول اليها، وتأمينها، ومراجعتها، وتوزيعها، وترتيبها، وفي النهاية إتلافها أو التخلص منها.

وفيما يتعلق بالجهد المبذول في العمل لزيادة الإنتاجية، وإعادة استخدام المعلومات، وتكامل البيانات، وإتاحة مصادر المعلومات، والمتطلبات الدورية تم تصميم مثل هذه الأنظمة لإدارة هذه الملفات وقواعد البيانات والمستندات أيضا.

منهجية نماء لتكنولوجيا المعلومات و الخدمات اللوجيستية لتنفيذ برامج إدارة المحتوى المؤسسي ECM

  •  خدمة التقاط البيانات: تحول ECM جميع المستندات إلى صيغة رقمية لتصبح جزءا من "نظام إدارة المستندات"، فيتم تخزين جميع المستندات بشكل إلكتروني لسهولة إدارته والحفاظ عليه.
  •  إدارة البيانات: تنقسم ECM إلى ستة عناصر: إدارة المستندات، المشاركة، محتوى الموقع، إدارة السجلات، تدفق العمل، وإدارة دورة الأعمال BPM.
  •  تخزين البيانات: حيث يتم تخزين جميع ملفات المؤسسة، وتصنيفها فيما يتناسب مع الإدارات، ولكن تختلف هذه المرحلة عن حفظ البيانات.
  •  حفظ البيانات: حيث يتم حفظ جميع ملفات المؤسسة لفترة زمنية طويلة، ونستطيع أن نطلق على هذه المرحلة أيضا اسم خطة الدعم التي تهدف في النهاية إلى الإحتفاظ بملفات المؤسسة الهامة والمحافظة على تدفق العمل.
  •  التقارير واستقصاء البيانات: في هذه المرحلة يتم عرض البيانات التي تم حفظها في المراحل السابقة، وهكذا تعمل إدارة المحتوى المؤسسي ECM على سهولة الصول إلى ملفات المؤسسة.

إهمية إدارة المحتوى المؤسسي ECM لمتخذي القرار داخل المؤسسة

  • إدارة البيانات الغير منظمة والتحكم بها في أي وقت.
  • تمكين المستخدم من الحفاظ على المحتوى واسترجاعه في أي وقت.
  • تنظيم مجريات الأعمال بما يساعد على تقليص الوقت والتكلفة المالية والجهد اللازمين لإدارة الحجم الهائل من ملفات المؤسسة.
  • تقليل مساحة التخزين، وكذلك الحاجة اإلى الخدمات البريدية والأوراق اللازمة لذلك، وتحقيق الحد الأقصى من التأمين والحفاظ على التكامل وحفظ مستوى النفقات العامة.
  • التحديد الدقيق للمحتوى المكرر وشبه المكرر، الذي يسمح بالإحتفاظ بعدد قليل من النسخ بدلا من مئات النسخ لنفس الملف.